FAYSAL KHAYRALLAH
 
نرجو اعلامنا عن كل نقص او تعديل
 
الشطرنج  في لبنان
 
CHESS AU LIBAN
 
 
فيصل خيرالله
 
استاذ اتحادي دولي منذ العام 2003
 
بطل دورة الميلاد الـ32 للشطرنج العادي 2010

خير الله بطلاً لشطرنج الفردي 2016

08-12-2016   المستقبل

اختتم الاتحاد اللبناني للشطرنج روزنامته السنوية، ببطولة لبنان لفردي الرجال في الشطرنج الكلاسيكي، والتي استضافها نادي التنمية بيروت في مقره الكائن في قصقص، وأحرز لقبها فيصل خير الله، متقدماً على منافسيه عمرو الجاويش وأحمد نجار.

وهذا اللقب الثامن لخير الله (41 عاماً)، الذي عزز رقمه القياسي في البطولة، بعد فوزه بنسخ أعوام 2002 و2003 و2004 و2008 و2011 و2012 و2014.

وشارك في البطولة 11 لاعباً، وجرت بطريقة الدوري من مرحلة واحدة، وتميزت بالمستويات المتقاربة بين اللاعبين، مما أجل الحسم إلى الجولة الأخيرة، بعد منافسة قوية بين خير الله والجاويش ونجار. كما تميزت بمشاركة الناشئ جيورجيو كالوست (13 سنة)، الذي حل ثامناً في الترتيب النهائي. وقاد المباريات الحكمان جمال الشامية وإيلي هوليشيان. ونال الفائز بالمركز الأول جائزة مالية قيمتها الف دولار أميركي، والثاني 750 دولاراً، والثالث 500 دولار.

وكانت الجولة الأخيرة أسفرت عن فوز خير الله على محمد هبش، والجاويش على حسن جوني، وأنطوان قسيس على محمد فرحات، وطارق مدلل على جيورجيو كالوست، وتعادل عبد العزيز المحمود مع مهدي قاعوري.

وهنا الترتيب النهائي للبطولة: 1 – فيصل خير الله 8,5 نقاط، 2 – عمرو الجاويش 7,5 نقاط، 3 – أحمد نجار 7,5 نقاط، 4 – أنطوان قسيس 6,5 نقاط، 5 – مهدي قاعوري 6,5 نقاط، 6 – عبد العزيز المحمود 5,5 نقاط، 7 – طارق مدلل 5 نقاط، 8 – جيورجيو كالوست 3 نقاط، 9 – محمد هبش نقطتان، 10 – محمد فرحات نقطتان، 11 – حسن جوني نقطة.

اختتام بطولة البحر المتوسط للشطرنج 2015

26 تشرين الأول 2015

اختتم اتحاد البحر المتوسط للشطرنج فعاليات البطولة العاشرة التي نظمها #لبنان من 15 الى 25 تشرين أول بمشاركة 16 دولة، في حفل حضره وزير الشباب والرياضة العميد المتقاعد عبد المطلب حناوي، ورئيس اتحاد البحر المتوسط رئيس الاتحاد اللبناني للشطرنج نبيل بدر وممثل رئيس الاتحاد الدولي للشطرنج رئيس الاتحاد الفرنكوفوني باتريك فان هولاند، ونائب سفير جمهورية بلغاريا الدكتور فيلكو أطناسوف وأمين عام اتحاد البحر المتوسط جيفري بورغ بالاضافة الى رؤساء اتحادات البحر المتوسط واللاعبين والوفود المشاركة.

بعد النشيد الوطني اللبناني كانت كلمة لبدر كشف فيها حصول الاتحاد اللبناني للشطرنج على أول مساعدة مالية من وزارة الشباب والرياضة بقيمة 50 مليون ليرة لبنانية، ووصف البطولة "بالتظاهرة التي تعزز وتوطد اواصر التعاون بين دول البحر المتوسط"، ثم وزع الجوائز وكبار الحضور على الفائزين على الشكل التالي:

فئة دون 2000: 1- التونسي قيس الزيادي، 2- اللبناني طارق مدلل، 3- مروان شربل (منتخب الجيش اللبناني).

فئة دون 2002: 1- الفرنسي جان فرنسوا نيلس، 2- اللبناني عبد العزيز المحمود، 3- باتريك فان هولاند.

فئة السيدات: 1- الأستاذة الدولية الفرنسية صوفي ميليت، 2- الأستاذة الدولية اليونانية ايكاترينا بافاليوتو، 3- الأستاذة الدولية الكبيرة المصرية منى خالد.

فئة الرجال: 1- الأستاذ الدولي الكبير المصري أحمد عدلي، 2- الأستاذ الدولي الكبير الجزائري محمد حدوش، 3- الأستاذ الدولي اليوناني انستازيوس بافليدس، 4- الأستاذ الدولي الكبير التركي كيفان هزان دار أوغلو، 5- الأستاذ الدولي الكبير الفرنسي فرنسوا فارغييه.

كما تم توزيع الجوائز على الفائزين في بطولات 2014 و2015: فردي الرجال: الشطرنج السريع: 1- عمرو الجاويش، 2- فيصل خير الله، 3- ميشال كرم.

فئة الشطرنج الكلاسيكي: 1- فيصل خير الله، 2- عمرو الجاويش، 3- أحمد نجار.

بطولة أندية الدرجة الثانية 2015: 1- الأهلي صيدا، 2- احياء الرياضة الذوق.

بطولة أندية الدرجة الأولى: شطرنج كلاسيكي: 1- الأنصار، 2- انترانيك أنطلياس.

نتائج الدورة الثانية للشطرنج الفرنكوفوني 2014

01-06-2014

حقق لبنان إنجازا تنظيميا وفنيا جديدا، مع اختتام إتحاد الشطرنج بنجاح الدورة الثانية للشطرنج الفرنكوفوني، التي استضافها ما بين من 30 ايار الماضي و9 حزيران الحالي، في فندق غولدن توليب غاليريا - الجناح، حيث تم توزيع الكؤوس والميداليات على اللاعبين في البطولة التي توج بلقبها المصري عصام الجندي، بعد منافسة شديدة مع اللبناني فيصل خير الله.

وهنا الترتيب النهائي:

1 - عصام الجندي 7,5 نقاط.

2 - فيصل خير الله 7,5 نقاط.

3 - الفرنسي إيغور إيفيموف 7 نقاط.

4 - الفرنسي نيكولاي ليجكي 7 نقاط.

4 - كارل جوهان ريبغرين من موناكو 6,5 نقاط، باسل شرف 6,5 نقاط.

وانسحبت الإثارة في المنافسة على اللقب لدى السيدات، حيث كان الصراع قويا بين المصرية منى خالد واللبنانية مايا جلول، ولم تحسم اللاعبة المصرية اللقب إلا بفضل نظام كسر التعادل، لتحقق فوزا صعبا مثل مواطنها عصام الجندي.

وهنا الترتيب النهائي للسيدات:

1 - المصرية منى خالد 5,5 نقاط.

2 - اللبنانية مايا جلول 5,5 نقاط.

3 - اللبنانية كناريك موراديان 5 نقاط.

4 - التونسية نسرين بقطاش 3,3 نقاط.

قاد المباريات، الحكام شارل كيلي، والياس أبو جودة، وجوزف أسمر وإيلي هوليشيان وإيلي أشقر، ورالف اغناطيوس.

وأشرف على المنافسات نائب رئيس الإتحاد اللبناني ومدير البطولة رولان أخرس والأمين العام للاتحاد اللبناني شحادة أبو نمري.  

 
 احتفظ فيصل خير الله ببطولة لبنان في الشطرنج العادي، التي اختتمت أمس الأول في جامعة بيروت العربية، حيث نظمها وأشرف عليها الاتحاد اللبناني للعبة.

وقد أحرز خير الله البطولة للسنة الثانية على التوالي وهو البطل الثاني والعشرين في سلسلة أبطال لبنان، حيث يبلغ من العمر 28 عاما، مجاز في الماجستير في الاقتصاد والأعمال لعام 2001 من جامعة فرايبورغ الألمانية، تعلم الشطرنج من والده في سن الخامسة، وفي عمر الرابعة عشرة أنتمى الى نادي الشطرنج في المقاطعة: Treiburger Schachfreund 7881 الذي بقي فيه الى سن العشرين.

وكانت أولى انتصاراته في مقاطعة "بلاك موريست" حيث أحرز المركز الأول أمام عشرين لاعبا بنتيجة (5) من (5) نقاط في بطولة دون الـ16 وكان عمره 14 عاما وبعد ذلك حصل على التصنيف المحلي الألماني.

وفي عامه التاسع عشر أحرز المركز الأول في بطولة فرايبورغ المفتوحة أمام 60 لاعبا.

ويقول خير الله إنه أوقف نشاطه بعد ذلك بسبب دخوله الجامعة، ثم عاود نشاطه الشطرنجي فشارك العام 2000 في دورة مفتوحة في باريس شارك فيها 110 لاعبين واحتل بنتيجتها المركز السادس بنتيجة (6,5).

 وفي العام 2001 شارك في ثلاث دورات دولية في كل من فرنسا وسويسرا وحصل بنتيجتها على تصنيفه الدولي.

وقد جدد خير الله القول بأن طموحه أن يصبح (أستاذا دوليا) ولذلك فإنه سيسعى للتفرغ وشبه الاحتراف، خصوصا أنه يعمل حاليا مدربا في جامعتي اليسوعية والحكمة.

 وكان قد شارك مع الفريق اللبناني في أولمبياد الشطرنج العام الفائت في سلوفينيا، إلا أن نتائجه لم تكن مرضية.

خير الله يهوى السباحة والتزلج على الجليد وعلى الماء وهو ينتمي حاليا للنادي الرياضي بطل أندية لبنان في الشطرنج السريع والعادي.

وهنا الترتيب النهائي بالنقاط لأبرز اللاعبين:
1 فيصل خير الله (8)، 2 عبد العزيز المحمود (7)، 3 أحمد نجار (7)، 4 أنطوان قسيس (6,5)، 5 كناريك موراديان (6,5).

فيصل خير الله بطل لبنان للشطرنج لـ"المستقبل":
أخطط لأكون بين أفضل 30 لاعباً في العالم

الجمعة 17 تشرين الأول 2003

يحمل لاعب الشطرنج فيصل خير الله (28 سنة)، بطل لبنان هذا العام والعام الماضي، لقب "أستاذ اتحادي دولي، ويطمح الى ان يكون أستاذاً دولياً".

وقلة هم الأبطال العرب الذين يحملون لقب "استاذ دولي كبير". ويعتمد خير الله، لتحقيق هدفه ومبتغاه، على المشاركة بالبطولات العربية والاقليمية والدولية، وهو الذي لم يشارك في تمثيل لبنان في بطولة البحر الأبيض المتوسط التي نظمها لبنان على أرضه لانشغاله بالاستعداد لبطولة العالم 2004 التي لم يعين مكان اقامتها بعد.

 ويجمع خير الله حالياً 2.280 نقطة ويحتاج الى نحو 2.300 نقطة ليحقق حلمه، ويؤكد ان مستواه الفني يؤهله للمشاركة ببطولة العالم التي يتمنى ان يعود منها بانجاز ايجابي جداً. وخير الله من لاعبي النادي الرياضي، ويشرف على تدريبه الروسي فاسيلي يميلين ويستفيد من خبرته كثيراً. وبدأ خير الله ممارسة الشطرنج جدياً وهو في الخامسة من عمره وكان يعيش في المانيا، وعندما انتقل الى لبنان وجد الأجواء ملائمة له لاحتلال مركز متقدم في ترتيب أبطاله وتمثيله في الداخل والخارج، فسعى الى ذلك ورحب اتحاد اللعبة في لبنان به لبنانياً غير مقيم وبلده اولى به.

وعن فوزه ببطولة لبنان هذا العام والعام الماضي، يقول خير الله: "تحضرت للبطولة جيداً، وكنت أعرف مستوى بعض اللاعبين اللبنانيين، وذلك من خلال متابعتي لجولاتهم عبر الكومبيوتر. صرت أعرف طريقة لعب كل منهم والأسلوب الذي يتبعه، وساعدني هذا كثيراً للتفوق عليهم في البطولتين، فسجلت بعض التعادلات مع الأبطال الكبار ومنهم أحمد نجار وأنطوان قسيس، واكتفيت بالتعادل في هذه الجولات حتى لا أركب موجة المخاطرة".

ويخطط خير الله لأن يكون، في المستقبل، بين أفضل 5 أبطال عرب، وأفضل 30 لاعباً في العالم، ولا سيما أنه فاز بالميدالية الفضية للطاولة الثالثة في بطولة العرب الأخيرة للنوادي التي استضافها الأردن، واشرف عليها الاتحاد العربي للعبة.

ويعتبر خير الله النتيجة التي حققها انجازاً له وللنادي الرياضي وللبنان، علماً أن فريق الرياضي لم يوفق باحتلال مركز متقدم في هذه البطولة.

وعن نتائجه في الأردن، يقول خير الله إنه فاز على الأردني سامي خادر وعلى المصري خالد عبد الرازق وخسر أمام العراقي علي جلال وفاز على الفلسطيني جبرائل جدعون وعلى السوداني سامي نادر وعلى اليمني الهبول، وتعادل في مباراة واحدة.

واكد خير الله أنه لم يكن قادراً على المشاركة في بطولة البحر الأبيض المتوسط، وان انطوان قسيس شارك فيها بدلاً منه، موضحاً أن مشاركته في بطولة العالم المقبلة عام 2004 هامة له "لأنني انوي زيادة رصيدي من النقاط لضمان الوصول الى لقب "استاذ دولي" وأملي كبير في المشاركة، إذ لا تتاح فرصة المشاركة فيها الاّ لمن هم ابطال في دولهم، بينما تقتصر المشاركة في بطولة العالم على 64 لاعباً فقط؛ فتتم التصفيات التمهيدية بدءاً من بطولة الشرق الأوسط في ايران".

ويرى خير الله أن مستوى لبنان جيد عربياً وأن لديه أبطالاً مميزين، وان مستقبل هؤلاء سيكون زاهراً إذا استمرت بعض النوادي في استقدام المدربين الأجانب ذوي المستوى الرفيع مثل يميلين مدرب الرياضي. اضاف: "هناك خامات كثيرة واعدة في لبنان تحتاج للصقل، ومتى توفر المدرب الأجنبي القدير، فسنرى زمراً من الأبطال. هاهي النوادي الخليجية تتعاقد مع مدربين مشهورين من روسيا والاتحاد السوفياتي سابقاً. الاتحاد اللبناني للعبة لا يقصر في تعميق جذورها سواء بنشرها في المدارس اوبتنظيم البطولات الرسمية، وإتاحة الفرصة للابطال للمشاركة في البطولات الخارجية والاحتكاك باللاعبين الاجانب المميزين".

ولزيادة توسيع رقعة انتشار اللعبة في لبنان، يقول خير الله انه لا يتردد في قبول عروض المدارس والجامعات إذا طلبت منه تعليم الشطرنج لتلاميذها وطلابها، "متى كانت الانطلاقة قوية، من المدارس والجامعات، فسيكون لدينا عدد ضخم من اللاعبين، ولا بد وان يظهر أكثر من لاعب مميز كل عام".

ويكشف خير الله عن خطته للمستقبل، بانه سيبذل قصاراه خلال السنتين المقبلتين ليكون بين أفضل 30 مصنفاً في العالم. ثم يتحول الى الاحتراف؛ "إذا لم يحالفني التوفيق في هذه الخطة، وأدركت ان مستواي لن يتطور ولن أكون مميزاً عالمياً، فسأحصر جهدي بالمنافسة المحلية والاقليمية، ولن أضيع بين الاحلام والأوهام".

 فيصل خير الله ومايا جلول أستاذان دوليان

14 / 10 / 2003

 

احرز بطل لبنان فيصل خير الله لقب استاذ اتحادي دولي للشطرنج بعد احرازه النقاط المطلوبة لنيل اللقب في التصفيات الآسيوية الموهلة لبطولة العالم في دبي، امس.


وكانت مايا جلول حلت اولى في بطولة العرب دون 14 عاماً في قطر، واحرزت لقب استاذة اتحادية دولية.


وارتفع سجل لبنان في القاب الشطرنج الدولية الى 21 لقبا: استاذان دوليان هما فادي عيد وكناريك موراديان، 4 اساتذة اتحاديين دوليين هم سمير سرسق واحمد نجار وفيصل خير الله ومايا جلول، فضلا عن 15 حكماً دولياً.

 
عودة الى الشطرنج

abdogedeon@gmail.com

ABDO GEDEON  توثيق

جميع الحقوق محفوظة - عبده جدعون  2003 - 2019   الدكوانة

Free Web Counter